تعلم معنا فنون الادارة

العامل الإنسانى فى بيئة العمل

0

تشجع علاقات العمل الناجحة على خلق بيئة عمل ودودة بين العاملين, ولكن, بعض الشباب حديثي العهد بسوق العمل و الانخراط فى المجتمع, يقعوا فى فخ “علاقة العمل”, وصوروا علاقات العمل على ان مايحكمها هو المهام المتبادلة وفق نظام العمل لتأدية وجباتنا تجاه العمل او الشركة.

بداية يجب ان نوضح ان كل العلاقات التى طرفيها بشر هي فى الاصل علاقة انسانية من الدرجة الاولى, وقد تختلف درجة العلاقة او قوتها حسب المكان او الزمان, ولكن تبقى تلك العلاقة احدى العلاقات البشرية التى يجب فيها تبادل الاحترام و تقييم احتياجات اطرافها و التعاون لتحقيق اهدافها.

لذلك, فعلينا ان نقيم قدرتنا على ادارة مختلف العلاقات مع الآخرين, وتجاوز قصور تعريف العلاقات البشرية فى بعض مجتماعتنا.

كذلك على الادارة ان تدرك الاحتياجات البشرية من تقدير و احترام, و تقييم لشخصية العامل او الموظف و الظروف التى يواجهها كل فرد من مجتمع العمل للحفاظ على بيئة العمل خالية من الضغوط, ودافئة المشاعر.

Two cheerful young businessmen standing and taking selfie in office

كيف تتعامل مع الطبيعة الإنسانية للعاملين ؟
يجب عليك أن تتفهم طبيعة الناس من حولك ، وتتعرف على طريقة تفكيرهم وسلوكهم ؛ حتى تصبح أكثر قرباً منهم ، ومن ثم يمكنك أن تبتدع محيطاً ممتعاً في العمل يؤدي إلى إنتاج أفضل . 
كيف ، ومتى ، ولماذا تحدث الأشياء ؟

نبدو أحياناً عاجزين عن فهم بعض الناس ، فتدهشنا أحياناً سلوكيات بعض الأفراد ، ويخيب آمالنا البعض ، بل يغضبنا بعض السلوك غير المتوقع منهم ، وعندما نعرض هذه السلوكيات على بعض النظريات الأساسية في الطبيعة الإنسانية ربما نتوصل إلى أجوبة عن أسئلتنا كيف ، ومتى ، ولماذا يحدث مثل هذا السلوك ؟ 
والسؤال كيف تساعدنا النظريات على فهم سلوك الأفراد ؟

الجواب عن ذلك يعتمد أصلاً على فهمنا لهذه النظرية ، ومن ثم كيف نطبقها . إذ لا يمكن لنظرية ما أن تتوقع كل ما يسلكه الناس ، ولكنها تؤثر على بعض هذه السلوكيات ، وتخفف بذلك بعضاً من دهشتنا ، أو خيبة أملنا ، أو غضبنا 

  • مفهوم نظرية ( x )   ونظرية  ( y  ) 

تقوم نظرية [ x ] على إساءة الظن بالعامل ، وأنصارها يقدمون الافتراضات التالية: 

  1. العمل غير مستساغ بالوراثة
  2. الإنسان العادي أو المتوسط كسول ، وغير طموح
  3. يفضل العاملون إشرافاً مباشراً
  4. العمال عادة يتجنبون تحمل المسؤولية
  5. الحافز الأساسي للعمل هو الأجور
  6. لتحقيق أهداف المؤسسة عليك أن تغدق على العمال بل وترشيهم أحياناً .

أما نظرية [ y  ] فتقوم على أساس  إحسان الظن بالعامل ، وأنصارها يقدمون الافتراضات التالية: 

  1. الناس عادة يستمتعون بالعمل . 
  2. العمل طبيعي كاللعب . 
  3. تحقيق إنجاز يفتخر به العامل لا يقل شأناً عن الأجور . 
  4. العمال ملتزمون بعملهم . 
  5. يميل العاملون إلى الشعور بالمسؤولية . 
  6. العمال على كافة المستويات يميلون إلى الإبداع والأصالة في العمل إذا أعطوا الفرصة لإظهار ذلك .

افهم أسلوبك الخاص في ادارة علاقاتك
ليس من المهم أن تكون شخصآ تتبع نظرية  [ x  ] ونظرية [ y  ]  وإنما المهم أن يكون أسلوبك في التعامل يحقق أعلى مستويات التحفيز عند المحيطين بك. 
إن الأسلوب الذي تفترضه نظرية [  x  ] يعتمد على مبدأ عدم الثقة بالعاملين ، وفي ضوء ذلك فإن المدير هنا لا يثق إلا بنفسه ، وهذا ما نسميه بمبدأ ”  إدارة التحكم والسيطرة ”  ، وهذا بالتأكيد يخالف تماماً ما تفترضه نظرية  [ y   ]  ، فأسلوب التعاون حسب هذه النظرية إنما يشيع الثقة المتبادلة بين اعضاء فرق العمل ، وبهذا فإن المدير هنا يفوض العاملين باتخاذ ما يرونه مناسباً لإنجاز العمل بالشكل المطلوب،وهذا ما نسميه بمبدأ ” إدارة تفويض العاملين “. و الزملاء يتعاونون فى تحقيق واجباتهم.
 

مبدأ إدارة التحكم والسيطرة ( مفهوم نظرية x   ) 
•      
يتخذ المدير القرارت دون الرجوع إلى الآخرين . 
•      
يهيمن على سير العمل . 
•      
لا يثق إلا بنفسه  وبآرائه . 
•      
يسعى لتحقيق الأهداف التي وضعها بشتى الأساليب . 
•      
يسعى إلى استعمال النظام لضبط سير العمل . 
•      
يعمل بحزم تجاه التلكؤ بالعمل ، أو قلة الإنجاز . 
•      
لا يقبل النقد من الآخرين .

مبدأ إدارة تفويض العاملين ( مفهوم نظرية   y   ) 
•      
يتخذ المدير القرارات بالتشاور مع الآخرين ، ويشعر العاملين بالانتماء إلى المشروع . 
•      
يشجع المبادرات والإبداع في العمل . 
•      
يدرب ويوجه العاملين . 
•      
يكون مثلاً يحتذي به . 
•      
يعترف بالعمل الجيد ويقيمه . 
•       
يساعد العاملين على النمو والتطور وتحمل المسؤولية . 
•      
يشجع العمل الجماعي .

وعليك أخي المسئول باستخدام نظرية [ y  ] ، إذ ستبني ثقة متبادلة مع العاملين ، وتعطيهم حق اتخاذ القرار ، وتشجعهم على تحمل المسؤولية والإخلاص للمؤسسة ، وبالتالي سرعة الإنجاز وزيادة الإنتاج ، ولكن مع ذلك تحتاج إلى اتخاذ إجراءات صارمة حينما يسئ العاملون استعمال السلطة ، أو حينما لا يكترثون لسياسة المؤسسة ، ويعطلون العمل ، أو عندما تحدث حالة طوارئ يكون معها احتمال وجود خطر محدق بالمؤسسة .

كتشف دوافع العاملين واعمل على تلبيتها لصالح العمل 
عليك أخذ التوصيات التالية بنظر الاعتبار : 
•      
راقب العاملين ، وحاول أن تجد ما يثير عندهم من رغبة أو امتعاض في العمل ، ووفر لهم الفرص والوسائل لإنجاز جيد طالما كانوا قادرين على ذلك . 
•      
عيِّن مجموعات رئيسية من العاملين للاستشارة ، ولا تنس أن تأخذ باقتراحاتهم . 
•      
حاول أن توحي للعاملين بأن كل واحد منهم فريد من نوعه ، وتحرَّى عن مهارات ومواهب كل منهم ، وستكتشف حتماً كفاءات نادرة . 
•      
اعمل استبيانات عن وضع العمل ، ولا تهمل نتائجها إذ أنها ستفيد في تغيير الكثير من أوضاع العمل ، ومن ضمنها وضعك كمدير .
•      
حاول أن تجري مقابلات مع الذين يتركون العمل لتتعرف على الأسباب التي دعتهم لذلك . 
•      
افترض أن التطور الذاتي للعاملين والإبداع في العمل مهم لك كمدير وكعاملين على حد سواء ، واطلب من العاملين أن يعطوك تصوراتهم عن الوضع المثالي للعمل ، وحاول أن تلبي حاجات العاملين عن طريق إسناد العمل الذي يفي بتلك الحاجات

Comments

comments

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق